الأحد، 10 فبراير، 2013

كيف نعالج آلام العضلات و آلام العظام؟

كيف نعالج آلام العضلات و آلام العظام؟قد يكون الألم في العضلات أو في المفاصل، من دون انتفاخ أو احمرار، نتيجة جهد، التهاب فيروسي أو نشاط جسماني مفرط؛ فأحيانًا لا يكون هناك سبب مُبرّر لألم المفصل أو العضلة. هذه الآلام ليست التهابا فيالمفاصل، ونادرًا ما تشير إلى وجود مرض جدي. يزول الألم في العضلات أو في المفاصل عادةً من تلقاء نفسه.

قد يكون الألم في العضلات أو في المفاصل نتيجة مرض في الغدة الدَّرَقِيَّة، سرطان، التهاب في العضلات (Polymyositis) أو ألم العضلات الروماتزمي (Polymyalgia rheumatic)، والتي هي عبارة عن آلام في عضلات العنق، الكتفين والوركين، والتي يمكن أن تسبب ضررا للأشخاصالمسنّين. الألم في القسم العلوي من العنق وفي قاعدة الجمجمة يكون، على الأغلب، ألمًا هامشيًّا.

يتميز الألم العضلي الليفي(Fibromyalgia) بآلام في العضلات، تعب وصعوبة النوم بشكل كاف. وقد يعاني الشخصالمصاببالألم العضلي الليفي، أيضًا، من متلازمة القولون المتهيّج (Irritable bowel syndrome)، تصلّب الصباح، الخوف، فقدان الذاكرة وأعراضأخرى.

زوروا الطبيب إذا كنتم تعانون من ارتفاع درجة حرارة الجسم، انخفاض في الوزن أو تعب حادّ. حاولوا، في الحالات الأخرى، اعتماد العلاج البيتي لعدّة أسابيع.
علاج ذاتي
إن العادات الصحيّة للراحة، النشاط الجسماني والنوم الكافي هي عوامل مهمّة لأمراض العضلات والعظام. يمكن لبرنامج تدريجي يخصص زيادة النشاط الجسماني أن يساعد على استعادة قوة العضلات. خذوا حمًّاما ساخنًا في حوض ماء ساخن، تدليكًا ومارسوا تمارين الشد بترددات مرتفعة قدر المستطاع.

السبب الشائع لآلام العضلات أو المفاصل هو عادات عمل سيئة. إذا كنتم تعملون على أرضية صلبة، حاولوا أن تستخدموا الأحذية ذات خُفٍّ إسفنجي. إذا كنتم تعملون بجانب طاولة فإن الكرسي الملائم يمكن أن يساعدكم بشكل أفضل. يشعر العديد من الأشخاص بتحسّن بعد تغيير نهج حياتهم، تغيير عملهم أو تغيير شقة سكنهم. إذا زال الألم لديكم في العطلة، فمن المحتمل أن قسمًا من المشكلة نابع من الضغط.

يمكن لمسكّنات الآلام التي يمكن الحصول عليها دون وصفة طبيّة أن تساعدفي تخفيف ألامكم. تواصلوا مع الطبيبإذا لم يتحسن وضعكم بعد ثلاثة أسابيع.
حار أم بارد؟
من المحبّذ تسخين أو تبريد المناطق المؤلمة في مواعيد مختلفة:
برّدوا المفاصل المؤلمة في اليوم الأول بعد ظهور الالتهاب. سخّنوا المناطق المصابة بعد المرحلة الأولى من الالتهاب.

تبريد المنطقة المصابة بعد الإصابة مباشرة يقلّل من كمية السائل والدم التي تتغلغل الى المفاصل أو العضلات، ويساعد في تخفيف الألم والانتفاخ. يزيد التسخين في مرحلة متقدمة أكثر من تدفّق الدم خلال التعافي، يجعل المفاصل أكثر مرونة، وبالتالي تستطيع تحرير العضلات المتشنّجة.

النشاط الجسماني هو العنصر الأهم في معالجة الألم الليفي العضلي
ابدأوا بممارسة نشاط جسماني معيّنثم زيدوا وتيرته وحدته بشكل تدريجي. قوموا بتمارين الشد والمدّ لتحسين المرونة. زيدوا النشاط الجسماني لتنشيط القلب والرئتين. من المفيد المشي، التنزّه في الطبيعة، السباحة والركوب. امتنعوا عن الأنشطة التي تنطوي على احتمال الإصابة بكسورالصدمات، مثل الركض أو التنس. مع بدء تنفيذ برنامج التدريبات، يمكن أنيزداد الألم الليفي العضليقبل أن يطرأ عليه التحسّن. من المهم أن تواظبوا على هذه الفعاليات. إن الشعوربأن الألم قد خف يمكن أن يتحقق بعد مرور عدّة أشهر فقط. من الممكن أن يستمر الألم لعدة سنوات بدرجات ألم مختلفة، ولكن الوضع يتحسّن. إذا كنتم لا تشعرون بتحسّن خلال أسبوعين،فعليكم التوجهإلى الطبيب.

خلال زيارتكم إلى الطبيب
يُجري الطبيب فحصًا جسمانيًّا ويطلب إجراءفحص دم. بشكل عام، تحصلون على نصائح كتلك التي وُصفت في قسم العلاج البيتي.
إذا كان هناك مَفْصِلٌ معيّن في الجسم يسبّب الألم، فيمكن لحقنة ستيرويدات (Steroids) أن تساعد. يمكن أن يقرر الطبيب معالجة الألم الليفي العضلي بواسطةمسكّنات آلام أو بواسطة أدوية أخرى.

المصدر ويب طب
 

إنضم لصفحتنا علي الفيس بوك ليصلك كل ما هو جديد

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق