الاثنين، 14 يناير، 2013

نصائح طبية للرجال بعد سن الأربعين





اهتمام بصحتهم العامة وعدم القيام بعمل الفحوصات الطبية الشاملة التي تمكنهم من تحديد المشاكل الصحية والجسمانية التي قد تصادفهم في هذه المرحلة الحرجة من العمر. وبعيدا عن التغيرات الجسمانية والهرمونية في هذه الفترة هناك أيضا التغيرات النفسية السيكولوجية والتغيرات المرتبطة بالحالة المزاجية والضغوط الناجمة عن مشاكل الحياة الكثيرة، وهذا النوع من الضغوط كبير جدا ويعتبر الرجال أكثر عرضة له من النساء حيث يؤثر عليهم بصورة كبيرة وواضحة، ويؤدي الي إحداث درجة من الاختلال الوظيفي الذي يلحق بأعضاء الجسم ويؤثر تأثيرا واضحا ومباشرا عليها وبصورة أكثر من ملحوظة، الأمر الذي يتطلب بعضا من الاهتمام بالحالة المزاجية في مرحلة حرجة من مراحل العمر هي المرحلة التي تبدأ من سن الأربعين وما فوق. أهمية الفحوصات الطبية: تعتبر الفحوصات الطبية مهمة للرجال الذين يعانون من الأمراض ذات الطبيعة الوراثية أو العائلية وذلك لتحديد احتمال الإصابة بهذه الأمراض في مرحلة متقدمة من العمر من عدمه والسيطرة علي هذه الأمراض قبل فوات الأوان، وأيضا إيجاد العلاج المناسب لها وتحاشي الإصابة بها في مرحلة مبكرة من العمر تبعد تماما عن المراحل الحرجة من العمر. وهي فترة السبعينات من العمر أو ما فوق ذلك، أما العامل الآخر لإجراء الفحوصات الطبية في وقت مبكر فهو الوقاية من الإصابة ببعض الأمراض الأخري مثل السمنة والزيادة المفرطة في الوزن وكذلك الإصابة بالنوبات القلبية وأمراض السكر وضغط الدم سواء المرتفع أو المنخفض، وكل هذه من الأمراض التي يجب اكتشافها في مرحلة متقدمة من العمر والسيطرة عليها. لكن ماهي النصائح العشرة الذهبية للرجال فوق الأربعين: 1- الإقلاع عن التدخين: مما لا شك فيه أن التدخين يؤثر علي جميع المدخنين بلا استثناء ولا يتوقف أثر التدخين وسلبياته علي المدخنين بل يصل تأثيره إلي المحيطين بالمدخن ويسبب لهم مخاطر لا تقل كثيرا عن الأضرار التي سببها للمدخن نفسه

إنضم لصفحتنا علي الفيس بوك ليصلك كل ما هو جديد