السبت، 26 يناير، 2013

جامعة تدرب طلابها على التجسس على الإنترنت


Large

كشفت إحدى الجامعات الأميركية عن فصول دراسية لمدة عامين على التجسس الإنترنتي مع إمكانية التعيين في وظائف بالمخابرات الأميركية والأمن الوطني والخدمة السرية.


الطلاب في جامعة "تولسا" بولاية "أوكلاهوما" يتعلمون كيفية كتابة فيروسات الكمبيوتر واختراق الشبكات وكسر الشفرات وكلمات الدراسات وجمع البيانات من الأجهزة الرقمية، وفقاً لما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
البرنامج التعليمي غير المشهور يقوم بالفعل بتعيين 85% من متخرجيه في وكالة الأمن الوطني، وقد قام بتأسيسه المهاجر الهندي الأصل "سوجيت شينوي" بمعهد تولسا لأمن المعلومات عام 1998 ومازال يشرف عليه حتى الآن.
ويتم المزج في البرنامج التعليمي بين الدروس النظرية والعمل الميداني، حيث يعملون على مساعدة الشرطة في حل الجرائم من خلال استخدام مهاراتهم في استعادة الأدلة من الأجهزة الرقمية.
ويشترط البرنامج التعليمي أن يكون المنضمون له يتراوح سنهم ما بين 17 - 63 عاماً وأن يكونوا مواطنين أميركيين، وعادة ما ينضم لهم الجنود الذين يبحثون عن مستقبل مهني جديد أو يملكون شهادة في علوم الكمبيوتر أو الهندسة أو الحقوق أو الأعمال.

إنضم لصفحتنا علي الفيس بوك ليصلك كل ما هو جديد