الأحد، 6 يناير، 2013

الخضار المعلّبة أفضل من الطازجة؟


أغلب النساء يعتقدن أن شراء الخضار الطازجة من محلاّت البقالة والمتاجر هو أفضل من إختيارها معلّبة، ظنّاً منهن أنّها تحتوي على عناصر غذائيّة أكثر، كما تجنّباً للمواد الحافظة التي تحتوي عليهاالعلب الحافظة...
لكن الحقيقة مختلفة تماماً! فالخضروات المجمّدة أو المعلبة تكون في بعض الأحيان مغذية أكثر من الخضروات الطازجة التي نجدها في الأسواق!
ويعود السبب لفقدان الخضار والفواكه التي تباع في الأسواق بعض الفيتامينات ومضادات الأكسدة الضرورية، عند حفظها لعدة أيام في المخازن والدكاكين أو في الثلاجات.
على عكس ذلك، فإن شركات التعليب تشتري الخضار مباشرة من المزارع وتقوم بتعليبها على الفور، قبل مضي الوقت على قطفها، ما يجنّبها خسارة الفيتامينات التي تحتويها بسبب عامل الوقت.
على سبيل المثال، فإن الجزر المجمّد أو المعلب يحتوي على كمية أكبر من مادة "بيتا كروتان" مقارنة بالجزر الذي نشتريه في المتاجر أو الأسواق.
أما حبوب الذرة المعلبة، فيتم إستخدام درجة حرارة عالية جداً لدى إعدادها للتعليب، مما يزيد من كمية مضادات الأكسدة فيها بنسبة 44%.
كذلك تحتوي السبانخ المجمدة على 80% من مادة "بيتا كروتان" أكثر من السبانخ الطازجة. إضافة إلى ذلك، فإن تناول السبانخ المجمد المطبوخ أو المعلب مقارنة بتناوله في سلطة طازجة يعني الحصول على مواد مغذية أكثر.
أما البندورة المعلبة، فيمكنها تزويد مادة "ليكوفان" المضادة للأكسدة والتي تقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب وبعض أمراض السرطان .

إنضم لصفحتنا علي الفيس بوك ليصلك كل ما هو جديد