الأربعاء، 23 يناير 2013

مغاره سوريك

الكهف واحدة من الأكثر إثارة للإعجاب لانه يتشكل به رسومات واشكال غريبه 

وقد تم اكتشاف هذا الكهف بطريق الخطأ في مايو 1968،وذلك اثناء تفجير من التفجيرات وظل بعد اكتشافه، الاحتفاظ بموقع الكهف سرا لعدة سنوات لاسباب غير معلومه.
الشكل من الداخل هناك الهوابط من سقف المغاره والصواعد من الارض واحيانا تلتحم الهوابط مع الصواعد محدثه. تشكيلات أخرى تشبه الرفوف أو قطع القماش والفروع والاشكال والرسومات الغريبه والتى ربما تحدثنا عن شىء ما وهناك أشياء أخرى كثيرة.و أنماط غريبة في هذا الكهف
ويقول علماء الجيولوجيا، تم تشكيل الكهف سوريك منذ حوالي 25 مليون سنة مضت، ودرجات الحراره داخل الكهف ثابته لا تتغير على مدار العام
و تتشكل هابطات وصاعدات من المياه المتدفقة من السقف إلى أرضية الكهف،مع ذوبان الحجر الجيري في الطريق. على مدى مئات الآلاف من السنين، أودعت كل قطرة من المياه المعدنية لتكون طبقة رقيقة من الكالسيت على السقف وعلى الأرض . مما تعطي الوقت الكافي لتكوين هذه الطبقات الصغيرة التى تضيف وتعمل على تشكيل الأعمدة من كربونات الكالسيوم وتكوين مقرنصات ذات اشكال غريبه وغير مفهومه 
اعلن عام 1975 عن وجود الكهف ، و هو اليوم مفتوح طوال العام للزوار
المصدر :انهار الفكر والثقافه

إنضم لصفحتنا علي الفيس بوك ليصلك كل ما هو جديد