الثلاثاء، 15 يناير، 2013

جسر من مطاط للعبور بشكل ممتع في باريس


ربما لن يأخذك إلى نفس الارتفاع الذي ستكون عليه فوق برج إيفل ، ولكن بالقرب من البرج سيأخذك الجسر المطاطي إلى مزيد من المرح ، وقد تم الكشف عن

تصميم جديد لجسر مطاطي يتوسطه شبكة مطاطية كجزء من مسابقة البناء المعماري التي تقام في العاصمة الفرنسية باريس ، حيث سيتم بناء الاختراع الجديد

بالقرب من جسر بير حاكيم وسيصل طوله إلى 30 مترا ويحتوي على شبكة من الترامبولين. تقول الشركة المصممة للجسر ” كل قطعة مصنوعة من المطاط تمت تحت ضغط

حيث يحتوي على 3700 متر مكعب من الهواء ، وتبدو في الهواء بعد النفخ على شكل قوس ، ويقول المهندسون المعماريون أنه صمم لإضافة جو من المرح والقفز فوق النهر

وراعى المصممون في تصميمه أنه مبني على سبيل المرح وأنه يضفي مزيدا من السعادة والبهجة على وجه مدينة باريس المقاتلة

وأكدت الشركة أن باريس ممتلئة بالجسور والممرات التي تطفو فوق المياه سعيا لتخفيض الضغط على المرور الأرضي ، وتضيف الشركة نحن ننتوي أن ندعو السياح

إليه ليكون طريقا جديدا من المرح للعبور إلى الضفة الأخرى ، وتعتبر أن صحة وأمان الزوار أهم ما يقلق بناة الجسر في الوقت الحالي الأمر الذي يضع علامة استفهام كبيرة

حول ما إذا كان سيقدم الجسر كخدمة للعبور أم وسيلة للترفيه .

الجدير بالذكر ان هناك 37 جسرا في العاصمة الفرنسية ، كان آخرها ـ جسر سيمون دي بوفار ـ الذي أطلق عام 2006 بينما أقدم جسر بون نيو الذي

بني أثناء حكم هنري الخامس في العام1607

إنضم لصفحتنا علي الفيس بوك ليصلك كل ما هو جديد