الأربعاء، 26 ديسمبر، 2012

المحافظة على نظافة الأسنان يحمي الذاكرة من النسيان وينعشها


أعلنت أبحاث أميركية حديثة أجراها فريق من الباحثين بجامعة فيرجينيا الغربية أن عملية تنظيف الأسنان قد تساعد في الحفاظ على حيوية الذاكرة، مشيرين إلى أنهم اكتشفوا من خلال دراستهم وجود علاقة ما بين أمراض اللثة وفقدان الذاكرة.
وفي تعليقه على الدراسة، قال دكتور ريتشارد كروت، الخبير في أمراض اللثة وعميد البحث بكلية طب الأسنان في الجامعة: "قد يريد كبار السن أن يعرفوا أن هناك أسبابا أخرى يمكن أن تحفزهم للمحافظة باستمرار على نظافة أفواههم عن طريق غسل الأسنان إما بالفرشاة أو الخيط الطبي، وذلك أكثر من أي وقت مضى، ولن تكونوا أكثر حرصاً فقط للمحافظة على نظافة أسنانكم، بل ستتمكنون أيضا من تقليل أخطار إصابتكم بالأزمات القلبية، والسكتات الدماغية وفقدان الذاكرة، وقد يكون لذلك أيضاً آثاره الكبيرة على الأمور الصحية بالنسبة لكبار السن".
وأضاف الباحث أنه مع ارتفاع معدلات الإصابة بالزهايمر لدى مجموعة من فئران التجارب، لكم أن تتخيلوا كم الفوائد التي يمكنكم أن تتحصلوا عليها من وراء من معرفتكم للحقيقة التي تقول "إن المحافظة على نظافة الفم خاليا من الأمراض المعدية، أمر قد يخفض من حالات الإصابة بالخَرف".

إنضم لصفحتنا علي الفيس بوك ليصلك كل ما هو جديد