الجمعة، 21 ديسمبر، 2012

جسر موسى المدهش: ليس فوق الماء ولا تحتها.. بل يقسمها إلى نصفين


شاهدنا من قبل عدة أفكار معمارية مدهشة يقاوم بها الإنسان تحديات الطبيعة، فقد تحدثنا في موضوع سابق عن جسر فوق الماء لعبور السفن، كما رأينا جسر سد هوفر أثناء بنائه، لكن هذه الفكرة فاقت سابقاتها غرابة، فهذا الجسر هو عبارة عن شق فعلي بداخل الماء يقسمها إلى نصفين!
حيث قامت مجموعة RO&AD المعمارية بتصميم وبناء هذا الجسر في هولندا، وقد استخدموا خشب الأكويا Accoya Wood الصلب والمعدل بتكنولوجيا حديثة ليقاوم البكتيريا والفطريات لبنائه وبالتالي يمكنه أن يتحمل الماء لفترة طويلة.

يسمى الجسر بالجسر الغارق أو جسر موسى حيث يذكرنا بمعجزة انشقاق البحر بعصا سيدنا موسى عليه السلام، ويقع بجانب حصن أثري قديم يعود إلى القرن الـ 17 الميلادي، وقد صمم خصيصاً بطريقة شبه خفية فلا يكاد يُرى من على بعد، حتى يوفر لزوار الحصن ممر مشاه يتلائم مع الأجواء القديمة المحيطة بالمكان!
فكرة مدهشة وتنفيذها المتقن يجعل من عبور الجسر تجربة مثيرة!

إنضم لصفحتنا علي الفيس بوك ليصلك كل ما هو جديد