الأربعاء، 21 نوفمبر، 2012

كيف تصبح حكيماً؟








نصائح كي تصبح حكيماً:

1. اعرف نفسك. من السهل دائماً أن تتعلم عن كل شيء وتعرف أموراً عن كل شخص في العالم إلا عن نفسك، فالأصعب هو أن تنظر إلى داخل نفسك بصدق لتعرف ما يحرك مشاعرك وآرائك ومعتقداتك وما يقودك إلى الانحياز تجاه مختلف القضايا.

2. عليك أن تدرك أنك لا تعرف شيئاً. الأشخاص الأكثر حكمة هم أولئك الذي أدركوا أنهم لا يعرفون سوى القليل رغم قضائهم سنوات من التعلم. وكلما نظرت إلى الأمور والأحداث والناس، كلما أدركت أن هناك الكثير أمامك لتتعلمه مما يزيد من معرفتك ويوسع أفقك.

3. تقبل حقيقة أن التعلم لا نهاية له. نقطة هامة جداً، فإذا اعتقدت أن حدود المعرفة والتعلم قد وصلا إلى النهاية بتخرجك من الكلية أو الجامعة، فستواجه حياة عصيبة. عليك أن تدرك أن العلم والمعرفة لا حدود لهما على الإطلاق.

4. خذ وقتك في التأمل. لا يمكن للمعرفة أن تأتي من العجلة والتسرع، ولا يمكن اكتسابها بين عشية وضحاها. من الضروري قضاء الوقت في التفكير والتأمل في أنشطتك اليومية ومراجعتها بعناية.

5. استفد من المعلمين والأساتذة الملائمين. ابحث عن الأشخاص الذين تحترمهم وتعتقد أنهم يحملون القيم التي تمثل نمط حياة الحكماء.

6. توقف عن الاستماع للجميع بإفراط واخلق فكرك الخاص. إذا قضيت الوقت في الإصغاء لما يلقنه إياك الآخرون فلن تجد الفرصة لفرض أفكارك حتى على نمط حياتك، بل ستكون كالآلة التي تتلقى الأوامر فحسب.

7. لا تكون متسرعاً وعجولاً. أعط لنفسك الوقت ولو لمرة واحدة يومياً كي تستريح وتتوقف عن أخذ الأمور بعجلة، فإذا كنت مشغولاً على الدوام، لن تجد الوقت للتفكير العميق.

8. كن متواضعاً. قد لا يبدو التواضع أمراً ضرورياً من أجل الحكمة، لكن عليك أن تدرك أنك إذا بدأت بمدح نفسك، لن تترك المجال لغيرك كي يمتدحك، وسيصبح التباهي هدفك وليس التعلم في الواقع.

9. كن لطيفاً. من المهم أن تحترم الجميع كي تحترم نفسك ويزيد احترام الآخرين إليك، وإذا أسأت احترام الآخرين ستسيء إلى نفسك مما قد يمنعك من الوصول إلى السلام الداخلي في أعماقك.

10. استفسر عن كل شيء حتى عن نفسك. هناك دائماً ما هو جديد عليك أن تتعلمه وتواكبه حتى نفسك تحتاج إلى تتعلم عنها الكثير. وقد يرى البعض أموراً لا تراها في نفسك، لذلك فكر في أي نقد تتعرض له فقد يكون صحيحاً وبناء.

11. كن مسؤولاً عن نفسك. افعل ما هو صواب في الحياة وتحمل مسؤولية أفعالك وتوقف عن إلقاء اللوم على الآخرين كي لا يصبح الخطأ أمراً سهلاً ومقبولاً بالنسبة لك.

12. حافظ على حياتك خالية من التعقيد. يعتقد البعض أن معنى الحياة أن تكون مشغولاً جداً حيث يشعرهم هذا بالأهمية، ولكن المهم فعلاً أن تكون حياتك بسيطة كي تجد الوقت للتفكير العميق والتأمل في حياتك ومستقبلك.

13. تجنب الإصغاء لوسائل الإعلام كثيراً. نقطة أخرى غاية في الأهمية، ألا وهي عدم الإفراط في الإصغاء لوسائل الإعلام الموجودة لترويج دعاية آيديولوجية محددة ولا يهمها الحقيقة وإنما التلاعب بالعقول وتضليل الشعوب. فكر ملياً في كل شيء تسمعه ويقال إليك ولا تصدق كل ما يبث عبر وسائل الأخبار وحتى المسلسلات والأفلام الترفيهية الفارغة من المحتوى الفكري المفيد.

14. مد يد المساعدة للغير. اجعل الآخرين يستفيدون من الحكمة التي لديك ولا تحاول احتكار أي نوع من المعرفة. عندما تساعد الآخرين على التعلم ستكتسب حبهم ومودتهم وسيسعون جاهدين إلى رد المعروف إليك ومساعدتك على تحقيق أي شيء في المقابل.

إنضم لصفحتنا علي الفيس بوك ليصلك كل ما هو جديد